Site icon النادي السعودي للسيارات الكلاسيكية

الف يوم عمل من أجل سيارة

قصة حلم صغير لشغف كبير

لا يعتقد خلف الحزامي ذو السته عشر ربيعاً ان بينه وبين تحقيق حلمه الكلاسيكي وقت قريب ؛ وسرعان ما يكتشف ان الوقت هو اصعب عمله في حياة ترميم السيارات الكلاسيكية.  ..

 

قابلت خلف في منتصف شهر مارس عام ٢٠١٧ في كراج كلاسيكي بالقرب من محافظه حريملاء ١٢٠كلم شمال الرياض. هذا الكراج كان بمثابة الهروب الكبير الذي يلجئ اليه مبدعون ومكتنزو السيارات القديمة حول العالم ، بعيداً عن صخب الحياة والاسئلة المتكررة ( ويش تبي مجمع الكراكيب ) غير أصوات النساء الناعمة الرنانة منها والزنانه . وعلى الرغم من بساطة هذا الكراج حيث لا توجد سوى اسوار من الشبك وسيارات قديمة مبعثرة تجعل الأفكار تتبعثر والاحلام تغرّد .  كان خلف وقتها قد صنع حلم كلاسيكي استورده من مشاهدته لأفلام الكرتون ؛ حيث كانت الفكرة تحتوى علي أعاده ترميم حافله صغيره ( مقطورة سحب ) يكون شكلها الخارجي مستوحى من الشخصية الكرتونية الشهيرة   ماتر  mater .. وبخطوات بسيطة يحاول خلف استماله والده واقناعه من خلال مساعدة بسيطة وميزانية قليلة الاستفادة من كل الموارد.. اهم هذه الموارد هو الكراج الكلاسيكي الممتلئ ببقايا أنصاف سيارات وقطع يمكن له جعل فكرته تبدو قريبه التحقيق .. كان اهم هذه الموارد هو والده الذي يعتبر كلاسيكياً محترفاً في تعديل السيارات القديمة.

هذا الحلم كان يتوافق مع ما بنيته شخصياً في مهرجان الدرعية ( بنيتها ما شريتها ) والذي كرست فيه فكرت ان ترميم السيارة هو جانب تعليمي وتربوي مهم في علاقتنا الاسرية. حيث تبنى هذه المهمة العديد من المهارات أولها الايمان بالقدرات والتخطيط وتوزيع المهام وحل المشاكل و أهمها الصبر .. مصدر الالهام الأساس هو وجود الدعم الحقيقي من حولك ، او حتى لو لم يكن هناك دعم .. فقط المكان كافي لهذه العزلة مع النفس والفن .

تكبر الاحلام لتصبح هدفاً ، لتصنع شخصية تؤمن بالحلول ، تؤمن بالصناعة ، تؤمن بالبحث والاكتشاف، ولذلك سوف نظيف همزه فوق ( كان ) لتصبح ( كأن ) ونترك  لخلف ولمن هم في مثل سنه أن يتصارع ويشكل هذه الجدارات .

مشروع أعاده الترميم هي فكره خلف التي أصبحت تكبر معه ؛ والذي اقنعني بها حين زرته في كراج حريملاء ، وهي لازالت فكرة لا تحتاج الا أن يبدأ  ويبدأ فقط  . أنا على يقين تام أن صاحب الفكرة وصاحب الهمة يستطيع ان ينجز اذا ما رأي ماذا ستكون عليه بعد 3 سنوات من الان . انه الشعور بالانجاز ، انه التعب الذي يلحقه نوم عميق ، انه العرق الذي يحرق الكسل ، انه كلمات المديح والاعجاب التي سوف تسمعها ، انه القصه التي سوف تكررها طوال حياتك على الأقل لما يقارب الف رجل سوف تقابلهم .

قابلت خلف في اجتماعنا في قهوه وسيارة في مجمع غرناطه صباحاً ، كان مبتسماً ، لكن من غير قصه يرويها كما يفعل والده . لذلك قابلته وقلت له … الف يوم لك لكي تجعل هذه الفكرة تخرج ، ونحن على استعداد لسماع قصصك حتى تنتهي . يجب أن تبدأ .. صافحته بشده وعيني ترى في عينيه انه قبل التحدي .. ولم اسمع منه الا كلمه ” تم ” .

للقصه فصول ، سوف يرويها خلف تباعاً عبر تعديل وترميم سيارته من نوع جي ام سي موديل 1969م … عبر حسابه في الانستقرام او السناب شات .

 اليوم هو 25 يوليو 2019م ..

محمد الهمزاني ( أبو يوسف )

 

 

 

حساب خلف الحزامي

ماذا يرى الاخرون عن المشروع

أنا لست بالبعيد عن خلف ، بل على العكس احاول ان أعطيه مساحته في التخطيط ، هو من يحمسني أحياناً

احمد الحزامي
والد خلف

خلف تأثر بوالده كثيراً ، واعتقد انه تأثير ايجابي .. يعرف خلف انه على الاقل لن يكون مثلي ( صاحب مشاريع متعثرة )

منصور الحزامي
هاوي كلاسيكي
Exit mobile version